المخيمات الشتوية تخضع للتفتيش الدوري عى مدار الساعة

أكد المهندس يوسف المنصوري، مدير قطاع الشؤون الهندسية ببلدية أم القيوين، أن 58 مخيماً شتوياً مؤقتاً في المناطق المصرح لها، تخضع للتفتيش الدوري، بهدف التأكد من التزام أصحابها بتطبيق الشروط والقوانين الخاصة بها.
وأشار إلى أن حملات التفتيش تتم على مدار الساعة من خلال فرق عمل من إدارة الرقابة العامة على المخيمات، وتتضمن توعية مرتادي المخيمات بضرورة المحافظة على الموقع والالتزام باشتراطات البيئة والبناء، مشيراً إلى أن فترة المخيمات تنتهي في نهاية أبريل المقبل، ويقوم أصحابها بعد ذلك بإزالتها وتنظيف المكان.
وقال المهندس يوسف المنصوري، إن إعطاء تصاريح المخيمات، يأتي في إطار حرص البلدية على تلبية احتياجات المواطنين بالإمارة، وتشجيع الأسر على التخييم والاستمتاع بالأجواء الشتوية والمناظر الطبيعية في الصحراء.
وأضاف أن من ضمن الاشتراطات، أن يستخدم المخيم فقط لطالب التصريح، ولا يحق له تأجيره، أو استخدامه بواسطة الغير، والالتزام بالقانون والأعراف والعادات والتقاليد المعمول بها في الإمارة عند استخدام الخيمة، والالتزام بحدود الخيمة طبقاً للإحداثيات الموضحة بالتصريح، مع عدم إنشاء سور أو سياج حول موقع الخيمة، ووضع نسخة من التصريح في مكان ظاهر على الخيمة، وإبرازه لمفتشـي البلدية المختصين عند الطلب، وأن تكون الخيمة المستخدمة من مواد مؤقتة، وتوفير طفاية حريق لها.
كما يشترط للتخييم الالتزام بنظافة الموقع، وإزالتها ونقلها بواسطة صاحب الخيمة إلى الأماكن المخصصة لها، وعدم الإضرار بالبيئة الصحراوية، واحترام خصوصية الغير.
وأكد المنصوري، أنه في حال الإخلال بالشروط، ستتم مصادرة التأمين لمصلحة الدائرة، ويحق للبلدية إزالة المخيم في أي وقت يتطلب الأمر ذلك