حملة ?نظفوا الإمارات? تصل إلى أم القيوين في محطتها السادسة

نظمت بلدية أم القيوين وبالتعاون مع مجموعة عمل الإمارات للبيئة حملة "نظفوا الإمارات" والتي تٌعد من أكبر الحملات التطوعية حيث يشارك فيها آلاف المتطوعين سنوياً كما تهدف إلى نشر الوعي والثقافة البيئية في المجتمع، والحفاظ على نظافة البيئة من خلال المشاركة الفعالة في تنظيف مناطق الإمارة والشواطئ والمتنزهات.
 
وقال غانم علي سعيد مدير إدارة الصحة العامة والبيئة:"إن عمل دائرة بلدية أم القيوين ينطلق من استراتيجية خلق شراكة مع مختلف القطاعات ومنها جمعيات ذات النفع العام مؤكداً أن العمل البيئي لا يقوم إلا بتكاتف الجهود من مختلف القطاعات لا سيما التواصل مع كافة شرائح المجتمع للوصول إلى الأهداف المطلوب تحقيقها·
 
ومن جهته أكد مدير إدارة الصحة العامة والبيئة أنه تم إتاحة الفرصة للمتطوعين للمشاركة في حملة نظفوا الإمارات للإستفادة القصوى من امكانيات هؤلاء المتطوعين في مجالات التنظيف والتوعية والتنظيم للسعي بأن يلتزم جميع أفراد المجتمع بالمسؤولية المجتمعية فيما يتعلق بأهداف التنمية المستدامة.
 
كما ذكر أن مشاركة الدائرة في حملة نظفوا الإمارات تأتي في إطار السعي إلى تعزيز وتعميق الوعي البيئي نحو الحد من إلقاء النفايات والمخلفات بطرق عشوائية وحماية البيئة واستخدام مواردها بصورة إيجابية حتى يصبح هذا الأمر سلوكاً عادياً لدى جميع الأفراد مواطنين ومقيمين